مميز

الفتوى رقم #39364

التاريخ: 30/03/2013
المفتي: العلّامة الشهيد محمد سعيد رمضان البوطي

(من آخر ما أجاب عنه العلامة الشهيد) صلاة الجمعة خلف من يستغيب الناس في خطبته

التصنيف: فقه العبادات

السؤال

سيدي الفاضل أنا من أبناء سوريا المولود من رحم حلب شهباء ولكن مغترب عن الوطن وأنا الآن مقيم في قطر أنا ولله الحمد مواظب على صلاة .. سؤال يخص صلاة الجمعة منذ إقامتي في قطر كنت أصلي الجمعة في المسجد ولكن منذ فترة لم اعد اذهب إلى صلاة الجمعة بسبب تهجم الخطيب .. بشتم وسباب على قائد الوطن والجيش العربي السوري ووصفهم بانهم عصابه مجرمة وبدء بتحريض طائفي والمذهبي .. والمسجد الثاني القريب من مكان إقامتي الخطيب هناك يوسف القرضاوي عليه من الله ما يستحق .. هذان المسجدان هم اقرب المساجد لي وأنا لا املك سيارة للذهاب إلى مسجد آخر وأنا اعمل في مطعم ويوم الجمعة عندي دوام . أرجو الإجابة ورد وماحكم شرع في هكذا أمر .. وجزاكم الله كل خير واشهد الله أني أحبكم بالله ..

الجواب

من آداب خطبة الجمعة الالتزام بما أمر رسول الله صلى الله عليه وسلم، بما كان عليه شأنه في خطبة الجمعة، ومن أهم ضوابطها أن لا يقحم الخطيب في خطبة لغواً يصل إلى درجة الحرمة، كإقحامه الغيبة فيها، فإن ذلك يبطل الخطبة ويحيل المجلس بين الخطيب والسامعين إلى الالتقاء على محرم يشترك فيه الخطيب والمستمعون.. ولكن أن يتيح أن يتيح لك أن تصلي الجمعة في جامع خال عن مثل هذا المحرم فافعل.