مميز

الفتوى رقم #38902

التاريخ: 10/03/2013
المفتي: العلّامة الشهيد محمد سعيد رمضان البوطي

تمكين ما تم حفظه من القرآن الكريم أولى من إتمام الحفظ

التصنيف: القرآن الكريم وعلومه

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته سيدي فضيلة الشيخ محمد سعيد رمضان البوطي كنت ياسيدي أستحلي سورة من القرآن الكريم أو تهزني فيها آية فأحفظ السورة واذ بي بعد فترة من الزمن أحفظ قسما لابأس به من القرآن الكريم ثم استكملت .... لكنه كان حفظاً ناقصا غير مركز وفيه أخطاء ولم يعينني أحد على هذا الحفظ والتسميع أبدا لامدرس ولا شيخ ولم أحضر دروس في هذا المجال أبداً حتى أني تعلمت مايلزم من تجويد القرآن من برامج تلفزيونية ، وأنا الآن أتمنى أن أكون من حافظات القرآن لكني أراه حملاً ثقيلاً علي لم أعي خطورته الا متأخرة وأحس نفسي لست أهلاً لهذا الشرف الذي أتمناه وأنا الآن تجاوزت الخمسين من العمر وعندي مشكلة صحية تمنعني من الافادة في التعليم والعطاء في هذا المجال وأريد أن أستوفي القران حقه دراسة وتدبراً ليس غير سؤالي فضيلة الشيخ هل أعتبر أنا من حافظات القرآن ويقع علي وزر وعقوبة من الله ان نسيت وأنا حفظي في الأصل كان ناقصاً؟؟؟

الجواب

المطلوب شرعاً أن تحافظي على الآيات أو السور التي سبق أن وقفك الله لحفظها، ولست مطالبة بمواصلة الحفظ، وما دمت شديدة الحرص على أن يتاح لك تمام حفظه، فأرجو أن يكتب لك الله ثواب هذا الذي تحرصين عليه، حتى وإن لم يكتب الله لك تحقيقه.