مميز

الفتوى رقم #33464

التاريخ: 30/05/2012
المفتي: العلّامة الشهيد محمد سعيد رمضان البوطي

الاستطاعة من شروط الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر

التصنيف: أحكام الجهاد والسياسة الشرعية

السؤال

سؤالي الى سيدي الدكتور محمد سعيد رمضان البوطي اطال الله عمره قلتم في درس من الدروس انه يجوز الخروج على الحاكم او السلطة اذا رأيتم كفرا بواحا لايقبل الظن كما جاء في الحديث ولو فرضنا اننا رأينا كفرا بواحا ولله الحمد لم نراه في رئيسنا وقمنا بالخروج والثورة على هذه السلطة أليس هذا رمي بأنفسنا الى التهلكة لأن اي سلطة كما تعلم اليوم تملك القوة والجيش والدبابات ولاتسمح بأي ثورة او محاولة ثورة والشعب كما تعلم ياسيدي لايملك القدرة والقوة على ازالة هذا النظام بالقوة فكيف يتأتى لنا الخروج اليس الصبر الدعاء واصلاح انفسنا افضل من هدر الدماء وهتك الأعرض وتهجير الناس والفتن الذي لاتعد ولاتحصى من جراء هذا الخروج كما حصل في ليبيا اليوم التي اصبحت دويلات متصارعة وهذا رأي بعض العلماء السابقين بأنه لايجوز الخروح الا اذا كان عند الشعب القدرة وكان البديل موجود ومعروف في ايمانه وصدقه وجزاكم الله كل خير ارجوا الأجابة لأنني وجهت هذا السؤال اكثر من مرة ولم تتم الأجابة

الجواب

إن رسول الله صلى الله عليه وسلم قيد وجوب إنهاء المنكر بالاستطاعة، فإذا كان الخروج على الحاكم المتلبس بالكفر البواح يتسبب عنه فتنة كالتي تقول، فمعنى ذلك أن الاستطاعة معدومة. وعندئذ لا يجب الإنكار بل لعله يكون محرماً، ويتحول الحكم إلى وجوب للإنكار باللسان ضمن حدود الاستطاعة أيضاً.