مميز

الفتوى رقم #28255

التاريخ: 19/12/2011
المفتي: العلّامة الشهيد محمد سعيد رمضان البوطي

هل تخزين المستلزمات اليومية يعد من الاحتكار المحرم

التصنيف: فقه المعاملات

السؤال

بسم الله الرحمن الرحيم والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته، سيدي الشيخ محمد سعيد رمضان البوطي حفظه الله، بالرجوع الى خطبتي الجمعة السابقتين واللتين تطرقتا الى التراحم الواجب الالتزام به خلال الأزمة الراهنة وتجاوب التجارفي عدم رفع الأسعار والاحتكار...الخ الا أن التجار وللأسف لم يلتزموا بهذا الواجب الشرعي والوطني و قد قاموا ولا يزالون برفع الأسعار بشكل ملحوظ وهم يتذرعون بارتفاع الدولار علماً أن مخازنهم مليئة بالبضائع المشتراة بالأسعار القديمة، وسؤالي هو : هل يجوز لنا شرعاً كمواطنين عاديين شراء وتخزين مستلزمات البيت اليومية بكميات كبيرة و ذلك لتجنب عدم وجود هذه المستلزمات فيما بعد أوعلى الأقل عدم دفع أسعار مبالغ فيها جداً وعلى سبيل المثال لا الحصركنا نشتري احدى الضروريات اليومية للأطفال وكنا ندفع 365 ليرة، أما الآن فالسعر وصل الى 540 ليرة لنفس السلعة و ذلك بفارق زمني محدود جداً، فهل نساهم نحن كمواطنين ودون أن نشعر بالاحتكار ورفع الأسعار عن طريق شراء المستلزمات المنزلية اليومية وتخزينها لتفادي ما ذكرت سابقاً ؟؟؟ أرجو من فضيلتكم التوضيح وجزاكم الله عنا كل خير والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

الجواب

لا يجوز في مثل هذه الحال تخزين ما يزيد عن الحاجة للمدة التي اعتاد على شراء الكمية التي تكفي خلالها.. إن تخزين ما يزيد على ذلك يدخل في معنى الاحتكار.. وأثر الإقدام على هذا العمل واضح، في إخفاء هذه السلعة التي يحتاج إليها الناس عن الأسواق، دون موجب، ومن ثم التسبب لرفع ثمنها.