مميز
EN عربي

الفتوى رقم #26804

التاريخ: 11/12/2011
المفتي: A MARTYR SCHOLAR: IMAM MUHAMMAD SAEED RAMADAN AL-BOUTI

تأويل صفات الله عز وجل

التصنيف: العقيدة والمذاهب الفكرية

السؤال

سيدي العلامة السلام عليكم ورحمة الله وبركاته انا سني اشعري العقيدة ولكن اشكل علي الكلام التالي المنسوب اليك "فأنا لست ممن يؤولون محبة الله للعبد بالرضا عنه" وبما انني اتخذك مرجعا في العلم فارجو ان توضح لي وللمسلمين القواعد التي نسير عليها في فهمنا لصفات الله تعالى, ام ان التاويل يستخدم كدواء فقط عند الاحتياج والوضوح الشديد مثل قوله تعالى " ان تقول نفس يا حسرتى على ما فرطت في جنب الله" ارجو ان توضح الامر لنا وجزاك الله خيرا

الجواب

قال الله تعالى: "رضي الله عنهم ورضوا عنه" وقال "يحبهم ويحبونه" فأثبت عز وجل لنفسه صفتين اثنتين يكرم بهما عباده الصالحين: صفة الرضا وصفة الحب. فهل يجوز أن نلغي واحدة منها بالأخرى. هذا هو التعطيل الذي نبرأ منه ونبِّرئ منه كتاب ربنا عز وجل. إذن فهما صفتان اثنتان نثبتهما لله عز وجل، ولكل منهما معنى مستقل عن الآخر، دون تشبيه ولا تمثيل.