مميز

الفتوى رقم #14632

التاريخ: 04/07/2011
المفتي: العلّامة الشهيد محمد سعيد رمضان البوطي

حكم ما يقوم به البعض من جهر بالتكبير على المآذن

التصنيف: أحكام الجهاد والسياسة الشرعية

السؤال

إلى فضيلة الشيخ الدكتور رمضان البوطي أدامه الله، سيدي الكريم أود سؤالك عن عمل أود القيام به ونشره على صفحات الفيسبوك وسأحاول نشره على قناة التلفزيون السوري لكي يعمم على جميع السوريين الخائفين على سورية من الفتنة والمؤامرة الموجهة اليها حالياً. سيدي لقد قام الشيخ العرعور باستعمال كلمة الله أكبر والمناداة ليل نهار في بعض جوامع سورية وبعض المناطق، وهي كلمة حق أراد بها الباطل. فهل يجوز أن أطلق حملة اسميها (حسبي الله ونعم الوكيل عليك يا عرعور) ونشرها وسأطلب من الأخوة والأخوات في سورية أن يكرسوا كل يوم ساعة قبل صلاة الصبح لجمع أكبر عدد ممكن من (حسبي الله ونعم الوكيل) حيث أنني أعلم كم هذه الكلمة عظيمة عند الله وليس لنا مخرج من أزمتنا الحالية سوى الله، نويت أن أقوم بأنشاء هذه الصفحة لكن أردت أن اخود النصيحة من فضيلتكم قبل القيام بأي شيء ، أرجو النصيحة يا سيدي، أدامك الله لنا ذخرا

الجواب

رفع الأصوات بكلمة ((الله أكبر)) شعاراً للتظاهر، ودعماً للفتنة التي تمر بنا، بدعة منكرة، لا تغيب عن بال أي عالم، والبدعة لا تجوز انت تعالج ببدعة مثلها. ولكن لا بأس من الإكثار من كلمة ((حسبي الله ونعم الوكيل)) يرددها كل منا في مجالسه الخاصة وِرْداً يلتزم به بينه وبين ربه، لا سيما في الأسحار، ويحسن أن يضاف غلى ذلك وِرْد من الاستغفار ثم التضرع والدعاء.