مميز

الفتوى رقم #43595

التاريخ: 25/11/2013
المفتي: الدكتور أحمد حسن

تملكت البيت نتيجة فتوى مضللة فما العمل

التصنيف: فقه المعاملات

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته . والله أحبكم في الله. بارك الله فيكم وأدامكم . أنا أعيش في أحد الدول الغربية منذ فترة طويلة والله يشهد بأني كارهٌ لإقامتي هذه. منذ عشرة سنوات أبتعت بيتآ بالتقسيط الربوي وذلك بعدما كنت مخدوعآ بفتوى من أحد علماء الدين (الذي له برنامج شهير على أحد القنوات الشهيرة ) بأن المعاملة المالية بهذا الشكل لا حرج فيها. وا لكثرة الكاثرة هنا أخذت بهذه الفتوى. ندمت كثيرآ بعد أن فتح الله قلبي للحق. كل يوم يمر علي وأنا أفكر بهذا الأمر. ليس بإستطاعتي ردّ المنزل لما سيترتب عليّ من مسؤولية قانونية ستجبرني على دفع الأقساط بأي حال ( مع المنزل أو دونه). والسبب الآخر هو أنه لدي ثلاثة أولاد. لذلك قررت في نفسي أنه إن أمدّ الله في عمري بأن أحسب الأقساط كأجرة، ومن ثم عندما يكبر الأولاد أن أترك المنزل للمصرف حيث ستكون المسؤولية القانونية أخف. أفيدونا جزاكم الله. أرجو منكم الدعاء لنا بالرجوع لبلاد المسلمين.

الجواب