مميز

الفتوى رقم #33079

التاريخ: 18/05/2012
المفتي: الدكتور أحمد حسن

التعامل بالمرابحة مع بنك ربوي

التصنيف: قضايا فقهية معاصرة واقتصاد اسلامي

السؤال

سؤال موجه لدكتور أحمد حسن حفظه الله هل يجوز المعاملة مع البنوك الربوية على أساس المرابحة، كأن تشتري البنك الربوي مثلا بضاعة أو عقارا أو سيارة ثم تبيعه للراغب في شرائها بربح معين مقسطة الدفع على ستة أشهر أو سنة مثلا؟ هل يتعد هذه المعاملة تعاونا مع هذا البنك الربوي على رباها؟ وهل يمكن أن ينشئ في داخل بنك ربوي فرع مستقل للتعامل مع المسلمين الملتزمين بالمرابحة؟

الجواب

الأصل أن البنك الربوي يعطي القروض بفائدة ولا يتعامل مع عملائه على أساس البيع، فإن كان بإمكان البنك الربوي مباشرة البيع ولم يمنعه المصرف المركزي من ذلك فلا مانع من التعامل معه على أساس بيع المرابحة بضوابطه الشرعية. ويبدو أن هذا أمر متعذر.