مميز

الفتوى رقم #31099

التاريخ: 10/02/2012
المفتي: الدكتور أحمد حسن

بعد هبوط العملة ما الواجب رده من المال

التصنيف: فقه المعاملات

السؤال

بسم الله الرحمن الرحيم أما بعد:إستدنت من شخص مئة ألف ليرة سورية منذ عشر سنوات إلى أجل غير مسمى فلما أردت أن أرجع له المئة ألف طلب مني أن أقيم المبلغ المذكور بسعر الذهب آنذاك فهل له ذلك أم أنه ربا؟أفيدونا جزاكم الله خيرا

الجواب

وفقاً لمذهب الجمهور ينبغي ان تدفع له 100000 دون زيادة. وفي قول أبو يوسف عند الحنفية وهو المفتى به عندهم، قوّم المبلغ بالذهب وقت القرض وادفع القيمة على أساس سعر الذهب وقت الوفاء، والاولى كما في قرارات المجمع الفقهي أن تتصالحا بان تتناصفا المبلغ الزائد عن ال100000 بينكما