مميز

الفتوى رقم #25039

التاريخ: 13/11/2011
المفتي: الدكتور أحمد حسن

ماحكم استعمال البرامج المقرصنة

التصنيف: قضايا فقهية معاصرة واقتصاد اسلامي

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته سؤال يحيرني منذ فترة وأردت أن أعرف الجواب منكم ..كما هو المعلوم نحن أغلب المسلمون لايمكننا شراء البرامج الأصلية من الشركات لذالك نقوم بتحميل البرامج من موقع الشركات ونقرء العهد على أن هذه النسخة تجريبية لفترة محددة وإن أعجبنا البرنامج نشتريه ..لكن عندما ينتهى أو قبل إنتهائه أقوم بالبحث في google عن المفتاح أو السيريال أوالكراك ..إلخ,ليصبح مجاني كأني أشتريته ..كما ينطبق على الوندوز إكس بيwindows xpالذي كلنا نستعمله فهو مقرصن غير أصلي من الشركة microsoft وأيضا هناك الكثير من المواقع الإسلامية تسخدم برامج مقرصنة لتحويل المقاطع الصوتية والفيديو والفلاش لإنشاء المواقع...إلخ. قد يبلغ مثلا ثمن برنامج الفوتوشوب إلى 800 دولار! سؤال هل مانقوم به حلاال أم حرام ؟

الجواب

الأصل أن حقوق الابتكار مضمونة فيحرم الاعتداء عليها، فإذا لم تتمكن من شراء النسخة الأصلية لعدم توافرها فيجوز لك أن تنسخ نسخة للفائدة العلمية لا للتجارة. والله تعالى أعلم.