خريطة الموقع اتصل بنا من نحن الرئيسية
بحث
naseem al sham
تطبيق الإمام الشهيد البوطي
  .:.   من عيد الهجرة إلى عيد المولد: مقال للإمام الشهيد  .:.   لو أنها استنطقت .. هذا ما ستقوله لنا ذكرى الهجرة | خطبة الإمام الشهيد البوطي  .:.   الهجرة ماضية مستمرة إلى يوم القيامة | محاضرة للإمام الشهيد البوطي  .:.   مقال للإمام الشهيد البوطي | الوطن مهاد لا بد منه  .:.   خطبة الإمام البوطي : مؤسسات العالم الإسلامي تغط في رقاد سمج ثقيل  .:.   مقابلة للعلامة الشهيد البوطي بعنوان دروس من الهجرة  .:.   جامع الباشورة | معالم وأعيان   .:.   لهذا تدور رحى الهلاك على مسلمي (بورما) اليوم  .:.   مقال الصحابي أوسُ بن أوسٍ الثقفيّ | معالم وأعيان  .:.   استفتاءات الناس للإمام الشهيد البوطي (اخراج جديد)  .:.   إعلان هام  .:.   يمكنكم إرسال مقال أو بحث علمي لنشره على الموقع بعد دراسته وذلك من خلال زاوية اتصل بنا  
عودة

تعريف ووصف للمكتبية الظاهرية في دمشق

تقع المدرسة الظاهرية في حي العمارة في دمشق القديمة، قبالة المدرسة العدلية الكبرى، بين بابي الفرج والفراديس وكان يطلق عليها سابقاً باب البريد، ويلاصقها حمام الظاهر بيبرس، حيث شيدها السعيد ابن الملك الظاهر بيبرس سنة 678 هجرية الموافق لـ 1276 ميلادية، - منذ 743 سنة- إلى أن نقل جثمان الظاهر وولده السعيد من القلعة إليها، ولذلك فإن أغلب المباني التي شيدها الأيوبيون والمماليك وأمرائهم تضم مقابرهم، فالعدلية تضم قبر الملك العادل، والعزيزية تضم قبر صلاح الدين الأيوبي.

 

 

 

"المكتبة الظاهرية تعد من أهم المدارس وأكثرها وضوحاً، وانطقها تاريخاً، فهي تحكي لنا عراقة الإنسان العربي وأساليب توظيفه لمضامينه الروحية، في إعجاز تحفه معمارية رائعة لا تزال تقوم بوظيفتها إلى يومنا".

وفي وصف بناء المكتبة وأقسامها إلى أنه "حينما تهم بالدخول إلى الظاهرية تتوقف متأملاً المشهد وتضطر للنظر في اتجاهين متعاكسين الأول نحو الظاهرية والأخر نحو العدلية الكبرى، وعندما تقف أمام البنائين يذهلك الانسجام بينهما كأنما أراد المصمم أن يؤلف وحدة معمارية يكمل فيها جمال الأولى وروعة الثانية.

 

    

 

وتعتبر المكتبة الظاهرية من الأبنية التاريخية التي ما زالت تحتفظ بالكثير من النقوش والكتابات على جدرانها وأبوابها ولعل واجهتي الظاهرية من أجمل ما بنى المماليك فهما مشيدتان بالأحجار المنحوتة وفي أعلاهما كوى مستديرة تحيط بها زخارف هندسية. أما المدخل الرئيسي فهو مبني بأحجار بيضاء وصفراء.

 

 

 

 وإن واجهة المدرسة الظاهرية أجمل من العدلية بل تعتبر أجمل ما بنى المماليك، إذ بني المدخل من الحجارة البيضاء والوردية اللون، وتعلو الباب ثلاثة صفوف عريضة ورد فيها وقفها وأسماء بناتها، وبعد أن تجتاز المدخل يأتي رواق ممر محدد بجدار وصف من الأعمدة يحيط بالفناء الداخلي في القصور الدمشقية القديمة ذي أقواس محمولة على عمودين حجريين كبيرين، وهذا الرواق مستوحى من بناء المسجد الذي يسبق دخوله محطة تمهيدية ينقل فيها المرء من عالم المادة إلى عالم الروح.

 

 

 

أما قاعة الضريح للظاهر بيبرس التي أقيمت حولها خزائن الكتب فهي مربعة الشكل وتكسو جدرانها زخارف مرمرية ملونة من الفسيفساء الزجاجية مكا تزدان أقواس الشبابيك بالفسيفساء.

 

 

 

جدير ذكره إن المكتبة الظاهرية تحتوي لمخطوطات ذات قيمة أثرية إضافية لقيمتها العلمية التي تستند إليها، فضلاً عن الكتب الموغلة في القدم، مثل كتاب (القانون في الطب) لابن سينا، و(الكليات) لأبي البقاء الكوفي طبع 1300 م، ولسان العرب لأبن منظور طبع في العام ذاته، نقلت تلك المخطوطات جميعها وغيرها إلى مكتبة الأسد الوطنية الأخت التوأم للظاهرية، والتي تشاطرها المهمة الثقافية السامية سنة 1980 م.

 

 

 

وكانت أول وأكبر مكتبة عرفت في ديار الشام بما حوته من نوادر الكتب والمخطوطات. وتضم المكتبة ثلاث قاعات قاعة الأمير مصطفى الشهابي وقاعة الشيخ طاهر الجزائري وقاعة خليل مردم، ويؤم المكتبة الطلاب من المرحلة الإعدادية حتى الجامعية أما قاعة مردم فهي خاصة بالباحثين والمؤلفين حيث توضع تحت تصرفهم كافة المراجع والمخطوطات والكتب القيمة لإنجاز أبحاثهم. ويبلغ رواد المكتبة في العام الواحد وسطياً حوالي 45 ألف طالب علم وتبلغ عدد الكتب المعارة في السنة الواحدة 30 ألف كتاب ويزورها سنوياً سياح عرب وأجانب يبلغ عددهم وسطياً 5000 سائح.

 

 

 

 كما بلغ عدد الكتب الموجودة في المكتبة الظاهرية 72 ألف كتاب وما يقرب من 85 ألف مجلة مقسمة إلى أصول وفروع حسب علاقتها بذلك الأصل وهذه الأصول عبارة عن ثمانية عشر صنفاً تضم 53 فرعاً جميعها في الخزائن. أما قسم المخطوطات والحديث للقائمين على المكتبة فقد بلغت محتوياته 13 ألف مخطوط قديم ونادر وأقدم المخطوطات كتاب مسائل الإمام أحمد بن خليل المنسوخ في عام 260 هجري وتضم المكتبة كذلك قسماً خاصاً بالصحف والمجلات وأمهات الكتب والدوريات والمعاجم.

 

 

 

100 مليون تكلفة الترميم !..

 إن "أعمال الترميم طالت ضريح الملك الظاهر بيبرس والإيوانيين القبلي والشرقي المخصصين للباحثين وقاعة المطالعة الرئيسية و4 مستودعات لتخزين الكتب والدوريات بطاقة استيعابية تبلغ أكثر من 100 ألف عنوان تم تجهيزها بتقنيات للمحافظة عليها لفترات زمنية طويلة إلى جانب المرافق الأخرى المتضمنة مكاتب الإدارة والفهرسة والمخدم الآلي لأتمتة الدوريات".

وفيما يخص تكاليف الترميم ومراحله أن "أعمال الترميم كانت على مرحلتين:

في المرحلة الأولى بدأت مطلع عام 2007، إذ تم ترميم المكتبة الظاهرية القديمة، بالإضافة إلى ترميم الحزام الصدفي في قبة الملك الظاهر الذي تم بإشراف المديرية العامة لآثار والمتاحف.

أما المرحلة الثانية فتشمل التوسع بالمكتبة واستملاك عدد من العقارات المجاورة لها تمهيداً لتشكيل محور ثقافي في المنطقة". 

 

 

 

وعن نفقات الترميم إن "مشروع ترميم المكتبة الذي بلغ تكلفة المرحلة الأولى منه مئة مليون ليرة أنفقتها الحكومة السورية إلى الآن بناء على اتفاق تعاون مع الحكومة الكازاخستانية"، لفتاً إلى أن "وزارة التعليم العالي ستقوم بإيفاد عدد من المختصين في مجال علم المكتبات لصالح مجمع اللغة العربية ويتوقع أن يقبل المرشحين لهذه البعثات من كليات المعلوماتية والمكتبات".

 

تراجم و أعلام
بحوث و دراسات
ركن المرأة
ركن الشباب
مقالات
مشاركات الزوار
معالم و أعيان
روابط مفيدة
   
 
خريطة الموقع اتصل بنا من نحن الرئيسية
 
تابعونا على الفيس بوك تابعونا على الفيس بوك