خريطة الموقع اتصل بنا من نحن الرئيسية
بحث
naseem al sham
تطبيق الإمام الشهيد البوطي
  .:.   خطبة الإمام الشهيد البوطي | المعنيون بحديث أمتي هذه أمة مرحومة   .:.   أسس الوحدة الإسلامية وضوابطها | محاضرة في مجمع أبي النور بدمشق  .:.   مسجد النحاسين من قسم معالم وأعيان | بقلم الباحثة نبيلة القوصي  .:.   خطبة الإمام الشهيد البوطي | لا يضركم من ضل إذا اهتديتم  .:.   إعلان | دورة في العقيدة الإسلامية   .:.   استفتاءات الناس للإمام الشهيد البوطي (اخراج جديد)  .:.   إعلان هام  .:.   يمكنكم إرسال مقال أو بحث علمي لنشره على الموقع بعد دراسته وذلك من خلال زاوية اتصل بنا  
عودة
رقم الفتوى 57952
08/07/2018

خرجت من الشام الى مصر بسبب ظروف الحرب, والان توقفت الحرب في دمشق, هل يحق لي ان ابقى في مصر؟ ام ان ذلك يخالف أمر النبي الذي أمر به الصحابة بالشام وفضلها؟ علما ان وضعي المادي في مصر افضل من وضعي المادي في الشام

أجاب عنه: الشيخ محمد الفحام

أقول إنَّ أَمْرَ الخروجِ من الشام مُرْتَبِطٌ بالنية, فالخارج منها لسبب قهري لاإرادي وهو حريص على الرجوع إليها هو خارجٌ عن دائرة الوعيد الذي كمَنَ في قوله صلى الله عليه وسلم فيما أخرجه الحاكم والطبراني عن أبي أمامة : (الشام صفوة الله من بلاده , إليها يجتبي صفوته من عباده فمَن خرج من الشام إلى غيرها فبسخطه, ومن دخلها من غيرها فبرحمة) لأنَّ المقصودَ من الحديث الحثُّ على سكناها, وعدمُ إرادة الانتقال إلى غيرها بقصد هجرها أو الاستخفاف بسكناها.

وعليه؛ فأقول؛ إنَّ وجودك في غيرها لأجل العمل والاسترزاق على قصد الرجوع الحميد إليها لا حرج فيه إنْ شاء اللهُ تعالى, لكنِ احرص على بقاء النية في القلب والهمة في الرجوع إليها مع التطلع إلى الاستقرار فيها مستقبلاً.

الفتاوى المتعلقة بالمفتي   السيرة الذاتية للمفتي
ارسل لصديق
 
اطبع الفتوى
تراجم و أعلام
بحوث و دراسات
ركن المرأة
ركن الشباب
مقالات
مشاركات الزوار
معالم و أعيان
روابط مفيدة
   
 
خريطة الموقع اتصل بنا من نحن الرئيسية
 
تابعونا على الفيس بوك تابعونا على الفيس بوك